ALGERIE/Ensemble pour la non-violence
   
 
  اجراءات التربية للحد من العنف المدرسي
Contenu de la nouvelle page
النعيمي يعرض اجراءات التربية للحد من العنف المدرسي

 

عمان (بترا) عرض وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي لدى ترؤسه اليوم السبت اجتماع لجنة التخطيط في الوزارة الإجراءات التي اتخذت للحد من مظاهر العنف في المدارس والمتمثلة باستحداث خط ساخن للتبليغ عن حالات الإساءة وتطوير قواعد السلوك وتعميمها على المدارس لاطلاع الطلبة والعاملين في المدارس عليها.

وبين أن الوزارة طورت الدليل الوقائي لحماية الطلبة من العنف والإساءة بهدف رفع الكفاءة المؤسسية للمعلمين في التعامل مع الطلبة والحد من سلوك العنف في المدارس مشيراً إلى انه تم توزيع الدليل على جميع مدارس المملكة وتدريب جميع المرشدين التربويين على موضوعاته المختلفة.

وأشار إلى أن اللجنة الوطنية "للحد من العنف والإساءة للطلبة" التي تم تشكيلها اخيرا برئاسة وزير التربية والتعليم وتضم أعضاء من جميع الوزارات والمؤسسات الرسمية والأهلية المعنية, تمثل مدخلا فاعلا للتصدي لمظاهر العنف في المدارس وإعداد وتصميم البرامج التنفيذية وتقديم الاقتراحات والبدائل اللازمة للتصدي لهذه الظاهرة بصورة علمية تربوية.

وقال أن الوزارة أعدت خطة تنفيذية للسلامة المرورية والأمن على الطرقات تنسجم مع خطة الحكومة في التوعية المرورية بهدف رفد الجهد الوطني الرامي إلى كبح جماح ظاهرة حوادث الطرق واستكمالا للأنشطة التربوية التي تنفذها الوزارة ومنها القاء المحاضرات التوعوية وتنظيم الورش التثقيفية والدورات التدريبية للمعلمين والمعلمات.

وقدمت مديرة برامج الطفولة المبكرة والحماية في منظمة الامم المتحدة للطفولة "اليونيسف "مها الحمصي عرضاً حول الحملة الوطنية " معاً .

نحو بيئة مدرسية آمنة " التي ستطلقها الوزارة بالتعاون مع المنظمة قريباً.

واشارت الحمصي إلى أن الحملة تستند الى نهج علمي مدروس يهدف إلى تنفيذ مضامينها من خلال استراتيجيات تربوية ستنفذ في جميع مدارس المملكة الحكومية والخاصة ووكالة الغوث وستركز على مكونات رئيسة تتمثل في نشاطات على مستوى المدرسة والمجتمع المحلي وحشد الدعم من خلال رسائل إعلامية موجهة نحو المجتمع والطلبة والمعلمين.

وأشار المقدم المهندس أمين الحروب من المعهد المروري الأردني التابع لمديرية الأمن العام في ورقة عمل له حول التوعية المرورية, إلى مشروع التعليم المروري الالكتروني الذي يأتي نتاج جهد مشترك بين الوزارة ومديرية الأمن العام وأمانة عمان الكبرى.

وعرضت مدير إدارة البحث والتطوير التربوي في الوزارة الدكتورة ضحى الحديدي ورقة عمل حول استراتيجية إدماج النوع الاجتماعي في وزارة التربية والتعليم, مبينة أن الاستراتيجية تهدف إلى تمكين الوزارة من تضمين منظور النوع الاجتماعي في تطوير وتطبيق سياسات وخطط عمل الوزارة لتعزيز فرص المساواة بين الجنسين واتخاذ القرارات المبنية على الوعي بالأدوار والمهام المنوطة بهما.

وعلى صعيد آخر أقرت اللجنة استحداث مديريتي تربية وتعليم في لوائي بصيرا في محافظة الطفيلة والموقر في محافظة العاصمة اعتباراً من العام الدراسي المقبل 2009/2010 لتحسين مستوى الخدمة التعليمية في هذه المناطق.

وفي هذا السياق دعا النعيمي مديري التربية إلى متابعة التدريبات الخاصة بجائزة الملك عبد الله الثاني للياقة البدنية بحيث تحقق الجائزة أهدافها, مشيراً إلى أن الوزارة وفرت جميع الأدوات والمستلزمات اللازمة في المدارس المشاركة فيها .

وفي ختام الاجتماع كرم الدكتور النعيمي مديري التربية والتعليم نظراً لجهودهم في انجاح فعاليات الجائزة في المدارس التابعة لمديرياتهم في مختلف مناطق المملكة .
التاريخ : 14-03-2009
Bouton "J'aime" de Facebook
 
Publicité
 
 
vous etes deja 272600 visiteurs (746186 hits) Ici!
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=
حمعية “معا ضد العنف”